samedi 19 août 2017

حظك اليوم الاحد 20 اب - اغسطس من عالمة الفلك جاكلين عقيقي

حظك اليوم الاحد 20 اب - اغسطس من عالمة الفلك جاكلين عقيقي
حظك اليوم الاحد 20 اب - اغسطس من عالمة الفلك جاكلين عقيقي
كيف سيكون حظك لهذا اليوم؟ وماذا يخبئ لك برجك في عالم الفلك؟ سؤال يطرحه الجميع لذلك عزيزى إليك توقعات الأبراج ليوم الاحد 20 اب-اغسطس 2017 من جاكلين عقيقي
:برج الحمل
مهنياً: يفرض هذا اليوم شروطاً جديدة ويكون عابقاً بالأحداث المتلاحقة والمناخ المتوتر والأخبار المزعجة عن فشل مشروع ما أو عرقلته. عاطفياً: تنقلب المعطيات في مصلحتك لتبدأ مرحلة جديدة، وإذا كنت تبحث عن علاقة فقد تتوافر لك فرص جيدة هذا اليوم تستفيد منها إلى أقصى حد. صحياً: قد يشتد الغضب وتشعر بعدم الأمان او تطالب بحقّ وتُقابل برفض فتنفعل وتنهار.
برج الثور:
مهنياً: دع الزملاء يشاركونك فرحتك بإحدى المناسبات، وقد تبالي بأمر أحد الزملاء وتحاول مساعدته للتخلص من ورطة. عاطفياً: قد تضع على الطاولة مشكلة مع الشريك تتطلب منك المواجهة بدقّة ورويّة للخروج بحلول ترضيكما. صحياً: إذا أصبت بطفرة جلدية قد يكون السبب المناخ الحار أو تناولك مأكولات حامية.
برج الجوزاء:
مهنياً: تكثر أحلامك خلال هذا اليوم وتسعى إلى تحقيق الكثير من الطموحات. عاطفياً: لا تتجادل كثيراً مع الحبيب لئلا يبتعد عنك وتصبح وحيداً، وربما يصبح من الصعب استعادته إلا بعد مدة طويلة وأخذ وردّ. صحياً: لا تدع الهواجس تسيطر عليك وتقلق راحتك وبالك، بل خفف عن نفسك وانطلق في رحلة ترفيهية.
برج السرطان:
مهنياً: يحقق لك هذا اليوم دفعاً حيويّاً جديداً ويبشّر بمشروع ممتاز يجعلك الأقوى والأشد نفوذاً والأكثر قدرة على اختيار المناسب. عاطفياً: حب مفاجئ ولقاءات رومانسية متعدّدة، لكن عليك الحذر في التطرّق إلى بعض المواضيع الحساسة مع الشريك. صحياً: كن حريصاً على شرب أكبر كمية كافية من المياه يومياً، وهذا أفضل لصحتك.
برج الاسد:
مهنياً: إستفد من الوضع لترويج منتوجات تعدّ من الكماليات، فإذا كنت تعمل في مجال الفن والأناقة والذوق، تستفيد من أجواء هذا اليوم لإطلاق جديد. عاطفيياً: كن صريحاً مع الشريك لأنّ القدر دولاب، فقد تنقلب الأمور ضدك وتجد نفسك عاجزاً عن تحمّل ردات الفعل. صحياً: تقرر ممارسة بعض الرياضات التأملية التي تساعدك على الراحة النفسية.
برج العذراء:
مهنياً: يخفّ الضغط تدريجياً، وتستعيد قوتك وثقتك بالنفس وتنطلق قادراً ومدعوماً من أجل تنفيذ مشاريع كثيرة تحلم بها. عاطفياً: بعض الفتور في العلاقة بالشريك، والسبب غيابك شبه المتواصل عنه لكثرة انشغالاتك العملية وعدم التفكير فيه إلا في ما ندر. صحياً: أنت بحاجة ماسّة إلى الراحة للتخلص من الضغوط المهنية والعاطفية.
:برج الميزان
مهنياً: تتخلص من معاكسة شديدة تزعج بعض مشاريعك وتربكك قليلاً وتحط من معنوياتك وتبقيك في حال من القلق شبه الدائم. عاطفياً: قد تجبر على حسم مسألة عاطفية ملحّة أو تصحيح بعض الأخطاء القديمة، وربما يعارضك كثيرون في هذه الأثناء. صحياً: استمتع بأوقات فراغك قدر الإمكان واستغلها للقيام بنشاطات ترفيهية مسلية.

برج العقرب:
مهنياً: لا تتراجع عن المطالبة بحقوقك، فقد عملت بجهد وأنت تستحق ما ستناله. عاطفياً: مرحلة ضبابية في العلاقة مع الشريك، لكن المهم التريث حتى جلاء الغيوم وانقشاع الضباب لمعرفة الطريق الذي يجب سلوكه نحو الحل. صحياً: السير في الطبيعة مصدر مهم للتزود بالطاقة، ولا سيما في مجال الذاكرة.
برج القوس:
مهنياً: يخفّف هذا اليوم من الضغوط السابقة لتنقشع السماء قليلاً، وتتوضح أمامك الطريق التي يجب أن تسلكها. عاطفياً: تتخذ ابتداءً من اليوم قرارات مهمة، كأن تنسحب من علاقة ناشئة أو تغيّر اتجاهك أو ترتبط بعلاقة جديدة. صحياً: تشعر بأن نظرك ضعيف على المسافات البعيدة ويسبب لك صداعاً.
برج الجدي
مهنياً: تقوى الطموحات وتكون اتصالاتك جيدة ومثمرة، تغنيك أفكار براقة ومهمة ومهارة مذهلة في التواصل مع الجميع وكسب التأييد. عاطفياً: تعمل فوراً على إزالة العراقيل وتصحيح الأخطاء، وتربح ثقة الشريك بكل جدارة واحترام، فيزداد تعلقك به أكثر فأكثر. صحياً: قد تنقلب الأوضاع وتجعلك مستاء أو حزيناً، لا تتوتر بل حاول أن تمضي يوماً من الراحة.
برج الدلو:
مهنياً: هذا اليوم يفتح أمامك صفحة جديدة ويمهّد لمشروع ويحمل بعض النجاحات غير المنتظرة والمميزة جيداً. عاطفياً: قد لا تجد أفضل من الشريك لشرح الظروف التي تمر بها، ومن المؤكد أنه سيساعدك على تخطي العقبات كلها. صحياً: اعتمد على الخضراوات المزروعة بطريقة خالية من الأسمدة والكيماويات.
برج الحوت:
مهنياً: تميل الى الجدال والنقاش بحدّة، وقد ترفض الحوار كلياً مسبباً الإحراج أو القطيعة في العلاقة. عاطفياً: قد تجد الكثير من المعترضين على علاقتك بالشريك، فتحلَّ بالصبر لتتوضح الصورة أكثر فأكثر ثم تقرر. صحياً: قد تسمع بخبر يتعلق بوضع صحي أو مهني يجعلك مهتماً جداً. لكن تجنّب النزاعات مع المقرّبين.

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire