dimanche 31 décembre 2017

حظك اليوم الاثنين 01 كانون الثاني-يناير من عالمة الفلك جاكلين عقيقي


حظك اليوم الاثنين 01 كانون الثاني-يناير من عالمة الفلك جاكلين عقيقي
حظك اليوم الاثنين 01 كانون الثاني-يناير من عالمة الفلك جاكلين عقيقي  

كيف سيكون حظك لهذا اليوم؟ وماذا يخبئ لك برجك في عالم الفلك؟ سؤال يطرحه الجميع لذلك عزيزى إليك توقعات الأبراج ليوم الاثنين 01 كانون الثاني-يناير من عالمة الفلك جاكلين عقيقي 
:برج الحمل
مهنياً: يساورك الشك قليلاً من بعض التصرّفات الطائشة، وتجد أن شخصاً ما يحاول العرقلة أو المماحكة أو وضع العصي في الدواليب. عاطفياً: إذا اعرضتك متاعب في العلاقة بالشريك، حاول أن تراهن على الوقت ولا تضخّم الأمور. صحياً: تكون الأيام المقبلة حافلة بالنشاطات الرياضية التي تبقيك في حال صحية ممتازة.
برج الثور:
مهنياً: تتذمر من التأخير والانزعاج، وتبدو كأنك غير مسيطر على الأوضاع، فحاول أن تتجنّب الالتباس والنزاع والنقاش العقيم مع الزملاء. عاطفياً: عنادك يزعج الحبيب كثيراً، إستمع إليه وتفهّم حاجاته ووجهة نظره قبل الحكم مسبقاً. صحياً: يكون وضعك الصحي اليوم في حال من التقلّب والتذبذب بسبب بعض العوارض، فكن حذراً.
برج الجوزاء:
مهنياً: تكون ابتداء من هذا اليوم على موعد مع فترة من الهناء والعذوبة واللقاءات العملية الناجحة وطرح بعض الأفكار المميزة. عاطفياً: مزاجك المتقلب لن ينفع مع الشريك، والطباع الحادّة تؤدي إلى فتور في العلاقة بينكما، وعندها تبدأ الخلافات. صحياً: تبدو مضطرباً بعض الشيء نتيجة عوارض فاجأتك وسببت لك حرجاً صحياً.
برج السرطان:
مهنياً: يبدأ الشهر مع قمر مكتمل في برجك فتطرح مجموعة من الأسئلة عليك، تكون مجبراً للإجابة عنها لتوضيح موقفك. عاطفياً: تقترب تدريجياً من تحقيق الحلم الذي راودك طويلاً، لكن يستحسن أن تتريث لئلا تفقد السيطرة على الوضع. صحياً: خفف قدر الإمكان من المقالي والمشاوي الغنية بالدهون لأنها مضرّة بالصحة.
برج الاسد:
مهنياً: تجهد لتوسيع مروحة نشاطاتك المهنية عبر إنجاز أكبر عدد ممكن من المشاريع، متخطياً خلافات جانبية لا تحد من اندفاعك. عاطفياً: يكون للنقاش البنّاء والصريح بينك وبين الشريك مفعول إيجابي في إنجاح العلاقة بينكما. صحياً: تحتار بين اتباع حمية غذائية صحية أو اتباع حمية عشوائياً، اختر الحل الأول.
برج العذراء:
مهنياً: تجبرك المستجدات المهنية والضغوط الزائدة إلى إيجاد وسائل جديدة للتكيّف مع التقلّبات والتطوّرات، وقد تتأثّر المشاريع سلباً. عاطفياً: أنت تميل عادة إلى اللقاءات الرومانسية ولا مانع لديك من الاحتفالات الصاخبة وطي صفحة الماضي والاهتمام بمتطلّبات الحبيب. صحياً: لا تقترب من المأكولات التي تكثر فيها الزيوت أو المكونات الدهنية والنشوية لأنها تفسد حميتك.
:برج الميزان
مهنياً: بعد الجهد الكبير الذي بذلته، تحصل على مبالغ من المال لم تتوقعها، وتبدو الاستثمارات واعدة على كل الصعد. عاطفياً: كل ما عليك هو أن تعبّر عن مشاعرك تجاه من تحب ولا تخف من رد فعله فهو ينتظر هذه الخطوة. صحياً: تبادل الحلول مع الأصدقاء بشأن التخلص من السمنة والاقتراحات المتعلقة بالقيام بنشاطات مفيدة.

برج العقرب:
مهنياً: تسيطر عليك الحماسة الزائدة وتكون واثقاً بنفسك إلى أقصى حد، وباستطاعتك أن تكون محط الأنظار في عملك ومحور الحركة المنتجة والفعالة. عاطفياً: تلتقي صديقاً قديماً وتبدأ معه علاقة عاطفية وتفكّر جدياً في الارتباط، بعدما بدأت تشعر بأن العزوبية لم تعد تناسبك. صحياً: لا ترفض نصيحة أحد المقربين منك، فقد تساعدك في تخطي أزمتك الصحية.
برج القوس:
مهنياً: تقدم على طرح أفكار جديدة أكثر واقعية وتقبّلاً من الآخرين وتحقّق هدفاً لتبرهن للآخرين أنك صاحب إرادة صلبة جداً. عاطفياً: تلتقي الحبيب بعد غياب وتستعيد ذكريات جميلة وممتعة أمضيتها معه، فتتأجج المشاعر مجدداً وتزداد تعلقاً به. صحياً: قم بالمطلوب منك للمحافظة على صحتك سليمة معافاة، ولا تفرط في السرساب.
برج الجدي
مهنياً: تتمتع بعدد كبير من المواهب وتصبو إلى دراسة أو سفر، وتكون لك اتصالات مع مؤسسات أجنبية مفيدة جداً. عاطفياً: قف إلى جانب الشريك وساعده على تخطي أزماته لتتمكن من طلب معونته لاحقاً في حال عاكستك الظروف. صحياً: لا تنتظر من إهمال وضعك الصحي سوى النتائج الوخيمة، عندها لن ينفعك الندم.
برج الدلو:
مهنياً: تتّهم أحد الزملاء بنيات سيئة وبمحاولة الاسيتلاء على بعض مكتسباتك، لا تعرّض نفسك لفضائح عامة أو لبعض الانتقادات العلنيّة. عاطفياً: يحاورك الشريك بطريقة رومانسية عذبة جداً تفاجئك، فحاول أن تظهر له أن هذا الأمر يروقك جداً. صحياً: لا تغرق نفسك في أعمال إضافية تسبب لك إرهاقاً وضغطاً نفسياً كبيراً.
برج الحوت:
مهنياً: الوقت ملائم جداً لتتخلّص من الضغوط التي تقلقك، وسترى أن أنّ جميع الزملاء المحيطين بك يساعدونك في ذلك. عاطفياً: تتوق إلى حياة عاطفية مستقرة ولكن تعاكسك الظروف المحيطة بك بعض الشيء. صحياً: كن معتدلاً في كمية الطعام التي تتناولها مساء، وخفف من المأكولات السريعة التي تطلبها من المطاعم.

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire